تضامن

تضامن

الخميس، 19 أبريل، 2012

المدير الجهوي لصندوق التنمية :نشجع المعاملات الإسلامية وسندعم حملة الشهادات بشكل خاص

قال المدير الجهوي لصندوق الإداع والتنمية في مدينة انواذيبو محمد عبد الله ولد لمرابط في لقاء مع موريتان نت إن الهدف من الصندوق ليس محاربة الصناديق الأخري أمثال الصناديق الشعبية للإدخارو القرض وإنما هو مكمل وداعم لكن من نوع خاص حيث أن الصندوق يدعم جميع شرائح المجتمع من دون استثناء من منظمات
وتعاونيات وأصحاب مشاريع صغيرة وعاطلين عن العمل وغيرهم ومن دون أن يكونوا قد دفعوا أموالا مسبقا وأكد ولد لمرابط أن المعاملات الإسلامية لها الحظ الأوفر من معاملات الصندوق لأنها كفيلة بضمان الحد الأدني من المعاملات الصحيحة وأن الصندوق يشجعها كما لم يخفي ولد لمرابط وجود المعاملات الأخري وقال إن الفائدة فيها ستكون قليلة جدا لأن الصندوق موجه للشعب, وعن حملة الشهادات العاطلين قال ولد لمرابط إن هذه الشريحة ستكون لها معاملات خاصة بحيث ستكون هناك إرشادت مع التمويل و ستكون الإجراءات مختلفة عن الإجراءات
 السابقة إذ سيشجع هؤلاء علي التمسك
 بمشاريعهم الممولة وعدم الدخول في
 معمعة البحث عن أي عمل آخر وبالتالي ستكون  هناك عناية خاصة لحملة الشهادات. وفي الأخير أكد أن الصندوق سيستمر لثلاث سنوات في القوت الحالي وهي المدة المخصصة للتسديد ومن ثم سيقيم مدي فاعلية الصندوق وعلي ذلك الأساس ستحدد مدي استمرارية الصندوق.

ليست هناك تعليقات: