تضامن

تضامن

الجمعة، 21 مارس، 2014

رسالة إلى البشمركة...

يبدوا أن عملاء بشمركة الصحافة قاموا بتوزيع أرقامي الخاصة علي الأجهزة الأمنية والعسكرية في مدينة نواذيبو في خطوة لم أفهم مغزاها... سحقا لكم أيها العملاء وليخبر الحاضر منكم الغائب أنني لا أختبئ ولا أمشي جنب الحائط
ولا أخاف من أحد إلا الله  وأرقام هواتفي لم أخفيها يوما عن أحد ولن أخفيها وماتقومون به من أعمال قذرة أعرفها ومن الأفضل لكم أن تلزموا حدودكم وإلا وجدتم سير حياتكم على جميع وسائل الإتصال الإجتماعية منها والخصوصية .
رحم الله امرء عرف قدره وجلس دونه وقد أُ عذر من أنذر...

ليست هناك تعليقات: