تضامن

تضامن

الأحد، 23 فبراير، 2014

حصري وخاص: ميثاق لحراطين والأطر العشرين

في يوم الجمعة الموافق للواحد والثلاثين من شهر يناير الماضي وفي مدينة نواذيبو شمال موريتانيا وفي حي لعوينة بالخصوص وفي بيت عبد الفتاح  إجتمعت مجموعة سرية من أطر لحراطين ينشطون في شتى الأحزاب السياسية  وينتمون إلي قبائل وجهات موريتانية متفرقة, من بينهم مستشارون بلديون وعمال في شركات عمومية وخصوصية ورؤساء نقابات.
 ما جمع هذه المجموعة هو أنها من شريحة لحراطين, التي تعتبر نفسها مهمشة ومسحوقة
.
المجموعة بعد أن اجتمعت قررت وضع ميثاق شامل للحراطين , من بنود ذلك الميثاق :
_إجتماعات دورية للتنسيق حتي تتبلور وتنتشر الفكرة بين أطر لحراطين في مؤسسات الدولة وخصوصا الحساسة.
_دراسة وضعية أطر شريحة  لحراطين المرافق العمومية.
_إجتماعات سنوية ورحلات بين ولايات الوطن للوقوف علي وضعية الشريحة وما تحصلت عليه من امتيازات وتوظيف وغيره داخل ولايات الوطن.
تأسيس حركة أطر لحراطين السرية التي من مهامها لفت النظر إلي التهميش الممنهج للشريحة.
وبعد الإجتماع قام عضوان من الحركة هما سالم فال ويوسف ولد خمبارة بزيارة لعمدة نواذايبو المنتخب محمد ولد معط الله وتهنئته باسم المجموعة علي فوزه في الإنتخابات البلدية الأخيرة.
وبعد أسبوع من عقد الإجتماع الأول وبالتحديد يوم7فبراير أقامت المجموعة اجتماعا آخر في بيت في حي بغداد .
هذا  وقد أقامت المجموعة يوم الجمعة الماضي الموافق 21فبراير إجتماعا في حي كانصادو  وذلك بدعوة من الوزير السابق عمر ولد يالي الذي حضر خصيصا من العاصمة نواكشوط من أجل الإجتماع والذي من المنتظر أن تكون قد حضرته مجموعة من أطر لحراطين داخل المؤسسات الأمنية والعسكرية .

أبرز الأطر المجتمعين:
_السالك ولد أحيمد
-محمد ولد صمب
-عبد الفتاح
-عبد الله
-سيد محمد ولد مناب
-شيخنه ولد خيري
-عال ولد ابيليل
-مريم منت ابياي
محمد ولد الفال
سالم فال
محمد الأمين
احمد ولد احيمر

يوسف ولد خمبارة

هناك تعليق واحد:

عبد الفتاح /باب يقول...

نشر موقعكم المحترم خبرا يتعلق باجتماع سري لبعض الأطر والناشطين من شريحة لحراطين في مدينة انواذيب بتاريخ 31/12/2013 في حي لعوينة من هنا أريد أن اقو إن ما ورد في الخبر صحيح في ما يخص الاجتماع إلا انه لا يخلو من بعض الهرطقة والتضليل ومحاولة تعتيم الصورة أمام الرأي العام, ولعلم الكاتب فان الميثاق الذي تكلم عنه تم الإعلان عنه رسميا في الاجتماع الذي أقيم خصيصا في دار الشباب وتبنته كافة الهيئات الحقوقية والناشطين من شريحة لحراطين وغيرهم من المواطنين الغيورين علي الوحدة الوطنية فأي مواطن موريتاني صادق النية مهما كان عرقه أو هويته قراء الوثيقة وما ورد فيها من تشخيص للواقع الذي تعيشه هذه الشريحة والحلول المقترحة والتي من شانها إعادة تأهيل هذه الشريحة ودمجها في كافة الميادين سيعطي للأمر أهمية اكبر من التي وردت في الخبر علي مدونتكم المحترمة .

أما بخصوص سرية الاجتماع فالقضية وطنية وتخص كافة الموريتانيين والباب مفتوح للجميع لنقاش القضية والمشاركة بأفكار تخدم موريتانيا وتعزز الوحدة الوطنية بإشراك كافة الشرائح الوطنية في عملية البناء.
والفت نظر الكاتب و القارئ إن تاريخ موريتا نبا الحافل بالمؤامرات و التخطيط السري ضد الوطن وأمنه لم يشهد يوما مشاركة من قبل لحراطين لا نخبة ولا عامية في ما قد يمس من الأمن والوحدة الوطنيين .


في الا خير انه لشرف عظيم لي ولبيتي أن يحتضن اجتماعا تناقش فيه قضية من اكبر القضايا الوطنية أهمية و التي تقف عانقا أمام تقدم موريتانيا الحبيبة.
عبد الفتاح