تضامن

تضامن

الاثنين، 25 أغسطس، 2014

خاص: نهب وفساد في شركة المياه على مستوى انواذيبو وبولنوار

علمت موريتان.نت من مصادر خاصة أن عمليات نهب واسعة للمحروقات التي تعمل بها مولدات الطاقة على مستوى بلدة بولنوار الواقعة على بعد 80كلم شرق مدينة انواذيبو حيث توجد بحيرة بولنوار الجوفية المزود الرئيسي للعاصمة الإقتصادية بالماء الصالح للشرب.

وأضافت مصادر موريتان.نت أن المشرفين على المولدات والمضخات بقومون بسرقة وبيع المحروقات لمحطات وتجار الوقود في البلدة وبالتالي تكثر الأعطاب وانقطاعات المياه عن مدينة انواذيبو الكهرباء عن بلدة بولنوار, وهو ما  أكده معظم المواطنين الذين اتصلت بهم موريتان.نت وأخبروها أن الكهرباء تقطع عن البلدة الريفية لمدة 12ساعة من الواحدة صباحا وحتى الواحدة زوالا.
هذا ويشتكي السكان المحليون من هذا التلاعب الذي يقام به في ظل التوسيعات الكبرى التي تقوم بها شركتا المياه  والكهرباء على مستوى ولاية داخلت انواذيبو والتي تقع فيها منطقة انواذيبو الحرة .
وفي سياق متصل فقد علمت موريتان.نت من مصادر متطابقة أن مدير فرع شركة المياه في مدينة انواذيبو تم تحويله واستبداله بمدير آخر يدعى صار وذلك على خلفيات الفساد والإهمال المتنشر داخل الشركة والتي كانت تحسب فيها علاوات غير مبررة رغم الإنقطاعات المتكررة 

ليست هناك تعليقات: