تضامن

تضامن

السبت، 5 يناير، 2013

مسيرة راجلة للجرنالية من أزويرات إلى نواكشوط

أزويرات (الأخبار) – انطلقت اليوم السبت 5-1-2012 مسيرة راجلة من مدينة أزويرات باتجاهالعاصمة نواكشوطللمطالبة بحل أزمة الجرنالية العالقة منذ شهور.

وقال رئيس المبادرة محمد سالم ولد الغيلاني لوكالة الأخبار إن المبادرة تسعي للوصول لرئيس الفقراء الذي تعهد بحل مشكلة الجرنالية مع نهاية 2012 ونحن الآن في سنة 2013 دون ظهور بوادر لحل الأزمة.

وأضاف" عادت حليمة لعادتها القديمة في التملص من التعهدات وقررنا هذه المبادرة لأن عمال الجرنالية مضطهدون و مستغلون من طرف أبناء وطنهم ونريد من الرئيس محمد ولد عبد العزيز إنصافنا".



كما أضاف ولد الغيلاني بأنهم قرروا الوصول إلى نواكشوط سيرا على الأقدام لإيصال رسالة مفادها بأن مشكلة الجرنالية مازالت قائمة ولم يتقدم أى شيئ في حلها.

وتوقع المشاركون فى المسيرة أن تقطع المسافة بين أزويرات ونواكشوط في ظرف 22 يوم لتنتهي المسيرة أمام القصر الرئاسي .

أما نائب رئيس المبادرة محمد الأمين ولد الداه فقد قال بأن الرئيس أصدر مرسوما يلغي فيها الجرنالية ويحلها بشكل نهائي ، لكن المافيا استغلت ظروف الرئيس الصحية وتلاعبت بالمرسوم و أفرغته من محتواه و نحن مصرون على لقاء الرئيس الذي قدم لموريتانيا الكثير و الكثير من أجل إنصاف عمال الجرنالية وحل مشكلتهم بشكل نهائي.

وقد قررت مجموعة من عمال الجرنالية دعم المبادرة بتوديع القائمين عليها حتي أفديرك الذي يبعد 30 كلومتر غرب أزويرات .

و الجدير بالذكر أن ولاية تيرس زمور تشهد موجة من البرد غير مسبوغة هذه الأيام 

ليست هناك تعليقات: